6 من أفضل طرق جذب الموظفين للعمل في شركتك

قد ولت الأوقات التي اعتاد فيها مسئولي الموارد البشرية الاعتماد على شركات التوظيف لمساعدتهم على البحث عن موظفين أو توظيف مواهب جديدة. إنه عصر جديد الآن، لذلك يجب عليهم التكيف مع التقدم التكنولوجي ومحاولة استغلال أفضل طرق جذب الموظفين للعمل في شركاتهم، وإلا لن يتمكنوا من ملء مقاعد الوظائف الشاغرة وجذب المواهب للعمل معهم.

جدول المحتويات:

1. الاهتمام ببيئة العمل

أحد أهم طرق جذب الموظفين للعمل هي الاهتمام ببيئة العمل وتعزيز ثقافة الشركة، تُعرّف ثقافة الشركة على أنها المبادئ والقيم والأهداف التي تميز شركتك، وتتكون من الأشياء الأساسية التي تحدد ألية عمل فريقك وأداء أعماله. إليك بعض الطرق التي تستطيع استخدامها لتحسين وتعزيز بيئة عمل شركتك وتطبيق ثقافتها:

التركيز على مزايا شركتك

من المهم امتلاك مجموعة مختلفة من المميزات داخل الشركة، هذه المزايا هي ما تحفّز الموظفين للعمل، ووجودها ضروري لجذب الموظفين المحتملين للعمل داخل الشركة. لذا، من المهم الحرص على وجود مزايا تؤثر في بيئة العمل وتجعلها محفّزة للجميع. من المميزات التي يمكنك توفيرها للموظفين داخل شركتك:

  • مرونة أكبر في مواعيد العمل
  • علاقات أوثق بين الفرق وقادتها
  • طرح فرص للتقدم داخل الشركة
  • توجيه وإرشاد للموظفين
  • رواتب جيدة مع زيادات سنوية
  • الاهتمام الشخصي بالموظفين
  • تقديم عروض وخصومات للموظفين على خدمات مختلفة للاستفادة منها خارج الشركة
  • مناخ قائم على التعاون بين أعضاء فريق العمل
  • السماح للموظفين بالمشاركة في نمو الشركة من خلال طرح أفكارهم والاستماع إليها

تعتمد القيمة المضافة التي يمكنك تقديمها على نوع الموظف الذي تريد تعيينه، فقد يقدر أحد الموظفين المحتملين المرونة فى مواعيد العمل، بينما يبحث آخر عن فرص للنمو داخل الشركة. لكن في النهاية فامتلاك المميزات يسهّل الوصول إلى أفضل الكفاءات، ويعزز من قيمة بيئة العمل داخل الشركة.

التركيز على تنويع فريق عملك

يُمَكِنك بناء فريق متنوع من أن تكون أكثر إبداعًا، فبعد كل شيء، إذا كان كل موظف يعمل في شركتك لديه نفس تجارب الحياة مثلك، فكيف إذا يمكنك الحصول على أفكار ورؤى متنوعة؟ الحصول على فريق متنوع أمر بالغ الأهمية للنمو والابتكار، وتحسين أداء الفريق.

لذا، من أفضل طرق جذب الموظفين للعمل التي تساهم في تحسين بيئة العمل هي الحرص على امتلاك فريق من خلفيات متنوعة، من أولئك الذين يمتلكون الكفاءات الأساسية والمهارات اللازمة، إذ أنهم قد يجلبون منظور جديد لفريقك. كما أنّ التنوع يفيد الموظفين الحاليين ويجعلهم يحققون استفادة من بعضهم البعض، فينجذب العديد من الأفراد خارج الشركة للعمل في شركتك.

نشر ثقافة التوازن بين العمل والحياة

في عصرٍ شعاره العمل ثم العمل، هناك عدد قليل من الأشياء التي تعد أكثر جاذبية من نوعية الحياة التي يمكن للشركة تقديمها. في الواقع، هناك كثير من الموظفين ذوى المواهب العليا الذين قد يقبلون أجر أقل، مقابل المزيد من التوازن بين العمل وبين الحياة الشخصية.

لذا فإن خلق ثقافة في عملك حول إنشاء هذا التوازن، إذ يتم معاملة الموظفين كأشخاص طبيعيين لديهم حياتهم الخاصة، سيعم بالفائدة على الجميع. كما أن أفضل طريقة من طرق جذب الموظفين للعمل هي رؤيتهم لموظفينك السعداء والتوازن بين الحياة الشخصية والعملية التي يحصلون عليها في شركتك. يمكنك تعزيز التوازن بين الحياة الشخصية والعملية للموظفين من خلال بعض الطرق التالية:

  1. إن كان العمل من مقر الشركة ضروريًا، شجع الموظفين على العمل عن بعد في عدد محدد من الأيام خلال الأسبوع أو الشهر على الأقل. إذ يسمح لهم ذلك بممارسة عملهم في تلك الأيام التي يحتاجون فيها إلى إنجاز مهام معينة مثلًا، أو فقط كتغيير من بيئة العمل لبيئة أكثر راحة.
  2.  اعرض على موظفيك جداول عمل مرنة، إذ يسمح لهم هذا بالتواجد مع عائلاتهم في بعض المناسبات أو المتطلبات، فيزيد من شعورهم بالتقدير نحو الشركة.
  3.  اسمح للموظفين من الآباء والأمهات العمل من المنزل قدر الإمكان، واسمح لهم بإحضار أطفالهم إلى العمل من وقت لآخر.

هذه الخطوات التي تبدو صغيرة لها تأثير كبير. في الواقع، تُظهر الدراسات أن إنتاجية الموظفين تزيد بنسبة 13٪ عند العمل عن بُعد، مقارنة بالعمل في المكتب. والأفضل من ذلك كله، ستنتشر الأخبار بأنك تقدر موظفيك، وستبحث عنك تلك المواهب المتميزة التي تبحث عنها بنفسها.

2. اكتب وصفًا وظيفيًا واضحًا وحدد ماهية الوظيفة

كتابة وصف الوظيفة يعد أحد أهم مهارات التوظيف التي يجب عليك التحلي بها حتى تستطيع استقطاب موظفين جدد. لذا خذ وقتك في صياغة وصف الوظيفة حتى تجذب الموظفين المناسبين فعلًا، الذين يمكنهم ممارسة الوظيفة وفق متطلباتك.

احرص على أن يكون الوصف الوظيفي واضحًا وجذّابًا للموظفين، من خلال شرح دور الموظف داخل الشركة بوضوح، مع ترك مساحة للموظف المحتمل، يشعر من خلالها أنّه سيكون بإمكانه تقديم إضافة للشركة من خلال رؤيته الشخصية، وأنّ الشركة ستتيح له فرصة تنفيذ أفكاره الشخصية.

إذا كنت تبحث عن أفضل المواهب، فلن تستطيع اصطيادها بطُعم عادي. يسعى الموظفون المتميزون إلى وظائف تتحداهم وتكافئهم. لذلك إذا أردت أن تكون ناجحًا في استقطاب موظفين جدد، عليك صياغة الوصف الوظيفي الخاص بك بحيث يعكس احتياجاتك جنبًا إلى جنب مع شخصية شركتك.

ضع في الحسبان هذه الأسئلة عند كتابتك للوصف الوظيفي: ما هي رؤية ومهمة الشركة؟ ما الذي يجعل علامتك التجارية أكثر تميزًا عن البقية؟ ما هي طبيعة المهام المطلوبة لتنفيذ الدور الوظيفي بكفاءة؟ هل تبحث عن متطلبات معينة في الموظفين المحتملين؟

ترتبط جودة الموظفين المحتملين ارتباطًا مباشرًا بأوصاف الوظائف التي تنشرها. لذا، تخطى النقاط المملة واكتب أوصاف وظيفية تعبر عن شخصيتك وشخصية شركتك، وصِف ثقافة مؤسستك وطبيعة عملك بطريقة تجذب الموظف المثالي لديك.

3. حدد معايير اختيار الموظف المناسب

يعد تحديد معايير الموظف المناسب للشركة هو أحد أهم طرق جذب الموظفين للعمل، فهي خطوة مكملة للوصف الوظيفي. إذ يمكنك من خلالها جلب أفضل الخبرات والمواهب للعمل في شركتك. تشمل هذه المعايير التفكير في أهم المهارات المطلوبة في الموظف، وكذلك الصفات الشخصية الخاصة به. من أهم المعايير التي يمكنك الاختيار بناءً عليها:

إضافة إلى ذلك، عليك سؤال نفسك هذه الأسئلة: ما الدور الأكبر الذي يحتاج الموظف المحتمل لشغله؟ هل أنت توظف للخبرة؟ أم أنك بحاجة إلى شخص ما ليفعل ما ليس لديك وقت من أجله؟ سيتطلب كل سؤال من هذه الأسئلة شخصيات و مهارات مختلفة.

بالطبع، أنت توظف شخصية الموظف بقدر ما أنت توظف مهاراته وخبراته. في حين أن المتطلبات الأساسية لمنصب معين ستملي الكثير مما تبحث عنه في موظفك المثالي، فأنت تريد أيضًا جذب الأشخاص الذين سيتعاونون مع فريقك ككل، الذين يرغبون فعلًا في الارتقاء بعملك وشركتك إلى المستوى الأعلى.

4. حدد مزايا وفوائد الوظيفة

أنت تتنافس مع شركات كبيرة للحصول على نفس الموظفين، لذا مع التفكير فيما تريده من الموظفين، لا بد من التفكير في مزايا وفوائد الوظيفة التي ستمنحها لهم. إذ يعد توفير المزايا التي يسعى الموظفون للحصول عليها من أهم طرق جذب الموظفين للعمل في شركتك.

ضع في الحسبان أن الوضع يختلف من شركة لأخرى، ولا يوجد حل واحد يناسب كل الشركات، أو حتى يمكن تطبيقه على جميع الوظائف داخل الشركة. لذا استخدم الطرق التي تساير وضع شركتك، ويمكنك تطبيقها على الوظائف المختلفة. بعض المزايا المهمة التي تعد أحد أفضل طرق جذب الموظفين للعمل:

  • ثقافة عمل جديدة وفريدة من نوعها
  • جداول عمل مرنة
  • خيارات عمل عن بعد
  • تقارير تقييم الأداء ومقترحات التطوير
  • الحوافز والمكافآت
  • فرص لحضور التدريبات والدورات التعليمية المختلفة
  • فرص للنمو والازدهار في الدرجات الوظيفية

5. وظف عن بعد

في الوقت الحالي أصبح خيار التوظيف كاملًا عن بعد أحد أفضل الخيارات التي يمكن الاعتماد عليها، وتعد من أفضل طرق جذب الموظفين للعمل في شركتك خاصة الموظفين الموهوبين. لذا، يمكنك الاستفادة من ملائمة هذا الخيار لغالبية الكفاءات، والتوظيف عن بعد من خلال منصة بعيد الذي تسمح لك بإضافة الوظائف عن بعد والبحث عن أفضل المتقدمين إلى الوظيفة.

بالتالي، يسهّل عليك الوصول إلى موهوبين في شتى المجالات ومن جميع بقاع الوطن العربي، فتصل إلى خيارات متنوعة تساعدك على تحقيق أهدافك المرجوة بأكثر كفاءة وفاعلية.

يمكنك الاستفادة من الوصف الوظيفي الذي صغته في الخطوات الماضية، مع تضمين معايير الموظف المناسب وفقًا لطبيعة الوظيفة، ثم كتابتها في مشروع على موقع بعيد. ستبدأ بعد ذلك في تلقي العروض من الأشخاص الراغبين في العمل بالوظيفة، حتى يقع اختيارك على المرشح المناسب لشركتك.

6. كن منفتحًا على الأفكار الجديدة

ستكون عملية البحث عن موظفين واستقطاب موظفين جدد والاحتفاظ بهم، أحد أكبر التحديات التي تواجهك بصفتك مديرًا للشركة، أو مسئول موارد بشرية بالشركة التي تعمل بها. إذا كنت تواجه إخفاقات أكثر من النجاحات، فقد تحتاج إلى تحسين أساليب التوظيف لديك.

خذ بعض الوقت للتأكد من أنك تستخدم أفضل طرق جذب الموظفين للعمل في شركتك. إذا لم تستطع استخدام هذه الأساليب بطريقة صحيحة، احصل على المشورة من زملائك المحترفين وأصحاب الأعمال الآخرين، لتحديد كيف يمكنك تحسين طرق توظيفك واكتشاف المواهب لديك.

كن على استعداد للتشاور مع المحترفين لجعل جهود التوظيف الخاصة بك أكثر نجاحًا، وإجراء التعديلات المطلوبة لتتوافق مع التغيّرات الحادثة في عالم التوظيف من وقت لآخر. مثل الاعتماد على نظام العمل المرن أو العمل عن بعد، حتى تضمن الحفاظ على الكفاءات داخل الشركة باستمرار.

في الختام، ستجد أن فريقك عملك هو أثمن ما تملكه شركتك، لذا تأكد من الانتباه إلى اختياراتك خلال عملية التوظيف. اكتب وصف وظيفي شامل، وادرس كيف ستشاركه، وتأكد من أن شركتك هي المكان الذي سيرغب الموظفين المحتملين في العمل به حقًا.

تم النشر في: نصائح لأصحاب الشركات منذ 4 أشهر